حجازيات

تحملوني لو حصل مني تقصير...اهم شي ان الغلا دوم باقي.. ليت القلوب لها فحوص وتقارير .. وارسل لكم كشف الغلا واشتياقي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مواقف هزت الوجدان و القائمة لا تنتهي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.YoOoYoOo
المدير العام
المدير العام
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1635
العمر : 25
الموقع : في قلب إلي يحبوني..
المزاج : منشــكحه ^_^
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: مواقف هزت الوجدان و القائمة لا تنتهي   الأحد نوفمبر 01, 2009 3:48 am

تخيّل/وا معي ل ثوان



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



عندما تفتح عينيگ ل تجد أباگ يگنس أرضيہ معهد أو شرگہ بماذا تشعر ؟
عندما يصادفگ أن تولد ل عائلہ لآيعيلها أحد سوىآ أمّگ
و أنت طفل عاجز
تحلم لآزلت ب أن تجتاز الصف السادس تتگفّل والدتگ ب مصروفات تعليمگ
وهي تعمل ( عاملة نظافہ ) في نفس المدرسہ التي تدرس فيها أنت
بماذا تشعر ؟



عندما تگون أنت موسوما ب " بشرتگ السمراء جدّا"
وأنت الوحيد والفريد من هذا اللون والنوع في محيطگ الذي يگتظّ
ب المستهزئين و السّاخرين جدا جدا
بماذا تشعر ؟

عندما تنظر يمنة و يسرة لآترى إلّا مجمّعات سگنيہ و فلل و قصور لم تطأها
يوما أنت ولو حتّىآ في أرض أحلآمگ لم تفعل
وعندما تعود بأذيال الخيبہ إلى بيتگ _عفوا گوخك
في وقت متأخّر بعد طول تجوال أدمى فؤادگ
تفاجأ ب الحقيقہ التي لطالما تهرّبت منها
بيتگ لآيقارن بما گنت منذ برهہ تتنزّه في التّحديق بہ
و لسان حالگ يقول
" العين بصيرة و اليد قصيرة "
تودّ لو أنّگ گنت أعمىآ بماذآ تشعر ؟

عندما تستفيق گلّ ليلہ على صراخ والدتگ يضربها أبوگ الذي أسگره
قدح خمر لعين كم تگرهه أفسد أبآگ
بماذا تشعر ؟
عندما تنال منگ أشباه البشر في الواقع ب سياط الثرثرة و الخوض
في عرضگ دون وجہ حقّ
وحتّىآ هنا في الخيال في الأحلام في الأوهام هنا في " النت "
أبناء عمّ أولآئگ لحقوا بگ هنا أيضا ف نالوا منگ ولم يگتفوا بعد!
بماذا تشعر؟

عندما يذهلگ داعيہ فذّ نيّر فگره
أعجبت به أيّما إعجاب و جعلتہ قدوتگ و قنديل دربگ
تراه بعد أمد قد ناقض نفسہ بنفسہ و تحرّر من فگره ذاك
و تبنّىآ أفگار من گان يدعوهم إلى دينہ
بماذا تشعر ؟

عندما ترىآ أشلاء أطفال الغد ممزّقہ أخترقها صواريخ .. أو أو
فجّرتها قنبلہ عنقوديہ وضعها أحد جنود الإحتلآل
بماذا تشعر ؟

عندما تفاجا بعد طول معاشرة بالمعروف گما أوصاگ بها
الشّرع تتفاجأ ب خيانة زوجتگ
لگ و ترىآ عيانا ما يثبت ذلگ ( أو العگس )
بماذا تشعر ..؟



و عندما تقرأ گلّ هذا الذي سبق
بماذا تشعر ؟

تضارب و تزاحم مشاعر اضطراب تخلخل ارتجاف بدن و ارتباگ عقل
هزّات وجدانيہ و مخاض مريع ينتاب أعمق العمق في النّفس !

هل يعيبنا المظهر الشّگل اللون اللغہ ؟
هل هي أقدارنا أوّل من نعلّق عليہ أثواب خيبتنا ( شمّاعة )
أم أنّنا سنعاقب أنفسنا ب أنفسنا و نلومنا نحن قبلنا نحن ؟

إنّ مايدعو أيّا منّا إلى مواجهہ هذه الموجات المهولة من صراع الوجدان ب حتميہ الواقع
لگثير .!
و إنّ ما يدعو إلى التدبّر و التّعقّل و التّأمّل في أحوالنا و أحوال مشاعرنا ل أگثر ..!

من السهل أن نتظاهر أحيانا ب أنّ المقدّرات جاءت حسب ما تمنّيناه و أردنا
ومن الأسهل أن ننطق بها ( الحمدللہ ) ..!!

ولگن
هل نطقتها الشّفاه برضا و امتنان حقا ؟



أحبّتيے قد يگون مبهما جوهر هذا الطّرح .. ولگنّي سأستعين ب عقولگم هنا
و س أناجيے بما قد يبدو للبعض طلاسم و تخاريف
س أناجيے القلوب فيگم تلگ التي شعرت ولو ب شيء 1 فقط مما ذگر

( موآقف هزت آلوجدآن !! )

فقط هي دعوة ل تأمّل المشاعر التي قد تنتابنا دون وعيّے منّا
أو ل تأمّل أقوالنا التي قد تصدر منّا لآ إراديا أحيانا ربّما !



و سؤاليے

في الحقيقہ ليس من سؤال هنالگ
ف السؤال لگم/منگم إن أردتم گما و أنّ الجواب لگم/منگم أيضا

دمتم بكل آلحب

dr.yo0oyo0o
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://7gazyat.3arabiyate.net
 
مواقف هزت الوجدان و القائمة لا تنتهي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حجازيات :: القسم العام :: الصُفه-
انتقل الى: